مشوار التحدى تحتفل باليوم العالمى للعصا البيضاء بساقية الصاوى بندوة تحت عنوان ” مبصرو القلوب “

0 75

متابعة / عبد الرحمن مؤمن عبد الحليم


شهدت قاعة الكلمة بساقية الصاوى ندوة توعوية باليوم العالمى للعصا البيضاء أو اليوم العالمى للكفيف ( مبصرو القلوب)
حيث أصدرت هيئة الأمم المتحدة بياناً بأن يكون يوم 15 أكتوبر من كل عام يوماً عالمياً للعصا البيضاء فهي المعين على تبين الطريق وعلى الحركة والتنقل
ألقت الندوة المدربة منى صفوت رئيس مجلس إدارة جمعية مشوار التحدى المتخصصة فى مجال ذوى الإعاقة
شهدت الندوة العديد من الجوانب الهامة فى حياة مبصرو القلوب عن كيفية وفن التعامل معهم . وتقديم إحصاءات عنهم تبعا لمنظمه الصحة العالمية يقدر عدد المكفوفين في عام 2020 إلى 75 مليون شخص.
عدد المكفوفين حالياً في العالم يقدر بـ 45 مليون شخص. عدد ضعاف البصر يقدر بـ 135 مليون شخص.
90% من المكفوفين وضعاف البصر يعيشون في البلدان النامية.
وأشارت صفوت عن أسباب كف البصر منها المياه البيضاء (الكاتاراكتا) بنسبة 47.9%
المياه الزرقاء (الجلوكوما) بنسبة 12.3% اعتلال الشبكية بسبب مرض السكر بنسبة 4.8% .
الزيروفتالميا: وتسمى العينان الجافتان أو العمى الغذائي.
وهو أكثر الأسباب شيوعًا لفقد البصر لدى الأطفال،، ويحدث عندما لا يأخذ الطفل كفايته من الفيتامين (أ)
وأكدت صفوت على كيفية الحد من الأعاقة البصرية على الأم ملاحظة حدوث أي تغير قد يحدث في لون حدقتي العينين وخصوصا ما يشبه اللون الأصفر، الذي قد يكون مؤشرا لوجود ورم بالشبكية، أو حدوث حول في العينين .
– مراعاة أن قطرات ومراهم العيون لها مدة صلاحية ولا يجوز استخدامها بعد التاريخ المذكور
– يجب على العاملين في المجال الصناعي (خاصة لحام الأكسجين، أو سن بعض الآلات أو مستخدمي الأحماض والقلويات الشديدة) استخدام النظارات الواقية وكذلك ابتعاد الأشخاص المحيطين وخاصة أثناء اللحام الكهربائي فقد يؤدي إلى إصابات بالغة . وأكدت على مشاهير المكفوفين منهم الموسيقار عمار الشريعى وسيد مكاوى .ولويس برايل مخترع الكتابة بطريقة برايل والأديبة هيلين كلير والأديب طه حسين .والعالم جاليليو و..
وقد شارك فى الندوة الأستاذه زكية محمد فخرى مدرسة طريقة برايل والتى أشارت لأهمية تعليم طريقة برايل للكفيف وبتوعية المجتمع للتعامل السليم مع الكفيف . وأكدت الأستاذة مريم حمدى مسئولة نشاط المكفوفين لدور الأسرة فى تأهيل أبنها الكفيف ودعمه للوصول لأعلى درجات التعليم ودعم مواهبهم الكثيرة كالرسم بطريقة برايل والتشكيلات الفنية بالصلصال . وركزت على كيفية التعامل مع الكفيف التوحدى والكفيف ضعيف السمع وغيرها من حالات كف البصر متعددة الإعاقه . وقد شارك فى اليوم الدكتور طارق حلمى الشناوى رئيس مؤسسة أمل بكره للإعلام وثقافة المكفوفين . ورئيس مجلة ملامح ملموسة الذى أشار للجوانب المبدعة داخل المكفوفين ودور المؤسسة فى تطويرهم . وقد أهدى كل المكفوفين ومعلميهم نسخ من أعداد المجلة المطبوعة بطريقة برايل . وساد اليوم جو من البهجه والتفاعل الإيجابى بين الحضور.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.