«الصحة العالمية»:توقف 40% من مستشفيات غزة وانتهاك القانون الدولي بصمت عالمى

0 104

متابعة: مروة عبد الحكم

صرح د. أحمد المنظري، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لمنطقة شرق المتوسط، إن الوضع في غزة كارثي، فمن خلال الإتصالات أختصر لنا العاملون هناك أن رائحة الموت في كل مكان، خاصة في المستشفيات.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية بقناة «القاهرة الإخبارية»، أن هناك 40% من المستشفيات توقفت عن العمل، إما بالاستهداف المباشر أو بانقطاع الوقود، علاوة على توقف 51 مركزا صحياً تابعة للمنظمات الدولية ووزارة الصحة، من أصل 75 توقفت لتلك الأسباب.

وتابع المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لمنطقة شرق المتوسط: «هناك مئات الآلاف من المرضى يعانون من أمراض مزمنة، تعرضت حياتهم للخطر؛ نظراً لنقص الأدوية والرعاية الصحية اللازمة»، مواصلا: «تم تسجيل 200 هجمة مباشرة على المستشفيات والمراكز الصحية والمؤسسات الطبية، واستهدافها المباشر أو المناطق المحيطة بها انتهاك صارخ للقانون الدولي، علاوة على استخفاف قوات الإحتلال بحياة الأشخاص».

واستطرد «المنظري» أن هناك 130 طفلاً موجودين في الحضانات يعانون من أمراض مختلفة تتعرض حياتهم للخطر؛ نظراً لنقص الخدمة، علاوة على وجود 9000 شخص يعانون من الأورام، مختتمًا: «إنه يجب أن تكون هناك هدنة مستمرة دون انقطاع وإدخال المساعدات الإنسانية».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.