القاهرة: اتفاق مع «الدولية الإسلامية» لدعم توفير سلع تموينية بمليار دولار

0 74

كتب : ياسر نبيه

شهدت د.سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، ود.على المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، امس توقيع الاتفاق التنفيذي بين م.هاني سنبل، الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، عضو مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، وأحمد يوسف، نائب رئيس هيئة السلع التموينية، لدعم توفير سلع تموينية لمصر بقيمة مليار دولار.
جاء ذلك في إطار تفعيل الاتفاقية التي وقعتها مصر والمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة عضو مجموعة البنك الإسلامي للتنمية بقيمة 3 مليارات دولار لصالح الحكومة لدعم توفير سلع أساسية لحوالي 67 مليون مواطن، في يناير الماضي.
وأعربت د.سحر نصر عن تطلعها لزيادة التعاون مع مجموعة البنك الإسلامي للتنمية خلال السنوات المقبلة في ظل استراتيجية التعاون الجديدة بين مصر والبنك حتى 2021 لدعم برنامج الحكومة الاقتصادي والاجتماعي.
وقدمت الوزيرة الشكر للدكتور هانى سنبل وحرصه على التنوع في مصادر التمويل بين مصر والبنك الإسلامي للتنمية، موضحة أن الاتفاقيات السابقة كانت تركز على البترول فقط، لكن وزارة الاستثمار والتعاون الدولي حرصت على التنسيق مع وزارة التموين لدعم السلع التموينية نظرا لدورها في توفير الأمن الغذائي.
وأكدت الوزيرة أنه تم الاتفاق مع د.علي المصيلحي على جذب استثمارات في قطاع التموين.
من جهته، أكد د.المصيلحي أن هذا الاتفاق يتيح فرصا أكبر وتوفيرا للعملة الصعبة لوزارة التموين من أجل تقديم المزيد من السلع الأساسية للمواطنين، مقدما الشكر للدكتورة سحر نصر لما توليه من توفير دعم لهذا الاتفاق، موضحا أن هذا الاتفاق سيساهم في سد الفجوة الخاصة بالزيت والسكر وتأمين توفير سلع تموينية للمواطنين.
وقال م.هاني سنبل «إننا في المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة ندرك مدى الأهمية الاستراتيجية الهائلة التي تنطوي عليها هذه الاتفاقية والتي من شأنها تدعيم أواصر علاقتنا مع حكومة وشعب جمهورية مصر العربية، وهناك أيضا فوائد جمة تعود بالنفع الكبير على جهود التنمية الاقتصادية والتطور الاجتماعي والتجارة الداخلية، وهي سمات لا يمكن الاستهانة بها أو التقليل من شأنها، ونحن بدورنا نتطلع إلى شراكة ناجحة ومزدهرة على مدى السنوات المقبلة».
وذكر أن المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة (ITFC) قامت بإبرام خمس اتفاقيات إطارية مع حكومة مصر ممثلة بوزارة الاستثمار والتعاون الدولي بمبلغ إجمالي قدره 9.2 مليارات دولار، وتشكل هذه الاتفاقية دليلا على قوة علاقات الشراكة المستمرة بين جمهورية مصر العربية، والبنك الإسلامي للتنمية (ISDB)، والمجموعة الأم للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة (ITFC).
كما لفت إلى أنه منذ العام 1985 حتى العام 2007 أصدر البنك الإسلامي للتنمية عدة موافقات لتقديم تمويل يبلغ حوالي 1.675 مليار دولار أميركي إلى جمهورية مصر العربية، خصص معظمه لاستيراد النفط والمنتجات النفطية المكررة وكذلك القمح، كما دعمت المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة (ITFC) منذ إنشائها في عام 2008 وحتى أغسطس 2018، مصر بنحو 7.274 مليارات دولار لتمويل استيراد النفط الخام والمنتجات البترولية، بالإضافة إلى السلع الغذائية وغيرها من المنتجات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.