الأردن تسحب سفيرها من تل أبيب وتهجير الفلسطينيين إعلان حرب

0 234

متابعة: مروة عبد الحكم

أعربت وزارة الخارجية الإسرائيلية عن أسفها لما سمته التصريحات التحريضية الصادرة عن “القيادة الأردنية” بشأن التصعيد في الضفة الغربية وقطاع غزة، واصفة العلاقات بين البلدين بـ”الاستراتيجية”.

رئيس الوزراء الأردني بشر الخصاونة

رئيس وزراء الأردن: سنعتبر تهجير الفلسطينيين إعلان حرب

فيما صرح رئيس وزراء الأردن أن الإعلان عن تهجير الفلسطينيين هو بمثابة إعلان حرب

وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية في بيان إن “علاقات البلاد مع الأردن ذات أهمية إستراتيجية لكلا البلدين ونأسف للتصريحات التحريضية الصادرة عن القيادة الأردنية.

كما نفى البيان أي نية لإسرائيل لتهجير المدنيين من قطاع غزة، محملة حركة حماس مسؤولية ما يتعرض له سكان القطاع.

وكان رئيس الوزراء الأردني، بشر الخصاونة قد صرح، الاثنين، بأن عمل إسرائيل بأي شكل من الأشكال نحو تهجير الفلسطينيين من الضفة وغزة، سيكون بمنزلة “إعلان حرب” على بلاده.

وجاءت تصريحات رئيس وزراء الأردن خلال لقائه عدداً من أعضاء البرلمان في العاصمة عمان، حسبما أوردت وكالة “بترا” الرسمية.

الأردن يستدعي سفيره في تل أبيب.. والجرحى يصلون إلى مصر

ونقلت الوكالة عن بشر الخصاونة  قوله: “أي محاولات أو خلق ظروف لتهجير الفلسطينيين من غزة أو الضفة الغربية خط أحمر وسيعتبره الأردن بمثابة إعلان حرب”.

وأردف: “كل الخيارات مطروحة على الطاولة بالنسبة للأردن في إطار الموقف المتدرّج في التعاطي مع العدوان الإسرائيلي على غزة وتداعياته”.

وتابع: “لن ينجح العدوان الإسرائيلي في القفز على الحقوق الفلسطينية المشروعة، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، ذات السيادة، على خطوط 4 حزيران 1967 وفق حل الدولتين، وعاصمتها القدس الشرقية، بما يضمن معالجة قضايا القدس والاستيطان والحدود واللاجئين، والحفاظ على المصالح الأردنية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.