بسبب الاستخدام العشوائى.. ظهور بكتيريا متوحشة لا تستجيب للمضادات الحيوية

0 61

كتب : ياسر نبيه

حذر الدكتور هشام الخياط، أستاذ الكبد والجهاز الهضمى بمعهد تيودور بلهارس، من الاستخدام العشوائى للمضادات الحيوية فى مصر، والذى أدى لظهور البكتيريا المتوحشة، والتى لا تستجيب لأى نوع من المضادات الحيوية.

وقال الخياط، فى تصريح خاص لــ”اليوم السابع”، إن لدينا مشكلة كبيرة حاليا فى مصر، وهى الاستخدام العشوائى للمضادات الحيوية، حيث يتناول المريض المضاد الحيوى عند إصابته بنزلة برد، أو التهاب بالحلق، رغم أن البرد يمكن أن يتم علاجه بفيتامين “C” أو مخفضات الحرارة، لأن الفيروس ليس له علاقة بمضادات البكتيريا، فالصيدليات تصرف المضادات الحيوية بدون روشتة طبية،رغم أنه ممنوع صرف أى مضادات حيوية فى أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية صرف إلا بروشتة طبية، وأن يكون المريض قد أجرى اختبار للحساسية، لدرجة أن هناك بعض البكتيريا أصبحت متوحشة لا تستجيب لأى مضاد حيوى، فى مصر، وبعض الدول النامية.

استخدام المضادات الحيوية بشكل عشوائى يجعلها البكتريا اكثر شراسة

وأكد أن المشكلة الحالية أن الاستخدام العشوائى للمضادات الحيوية يؤدى إلى توحش البكتيريا، وهذا ينذر بكارثة قريبة فى مصر، لأن هذه البكتيريا يمكن أن تصيب الإنسان فى مقتل، وتصبح المضادات الحيوية مثل الماء لا تؤثر فى العلاج، موضحا أن الجرثومة الحلزونية، والتى كانت تحقق نتائج شفاء بنسبة 95 % عند باستخدام العلاج الثلاثى من المضادات الحيوية، أصبح الآن هذا العلاج لا يتجاوز نجاحه 50 %، بسبب الاستخدام العشوائى للمضادات الحيوية، لاستخدام المضادات الحيوية فى نزلات البرد والأنفلونزا بدون داعى طبى.

وأشار إلى أن هناك دواء جديدا تم طرحه فى أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية، ومن المتوقع أن يتوافر فى مصر خلال 6 أشهر من الآن، ووصف عقار آخر من المضادات الحيوية قليل الاستخدام لرفع نسبة الإستجابة لعلاج الجرثومة الحلزونية.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.