بعد تدهور الوضع الإقتصادى لإسرائيل …هل ستنجح هدنة بايدن

0 264

 

كتبت: مروة عبد الحكم

أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن ، اليوم السبت، إحراز تقدم بشأن التوصل إلى هدنة إنسانية في الحرب بين إسرائيل وحركة المقاومة الفلسطينية “حماس”، بحسب وكالة فرانس برس.

وفي هذا السياق، أعلنت وزارة الصحة في حصيلة غير نهائية ارتفاع عدد الشهداء والجرحى من الشعب الفلسطيني نتيجة العدوان المتواصل على قطاع غزة والضفة، منذ 7 أكتوبر الماضي إلى 9572 شهيدا، وأكثر من 26 ألف جريح، أكثر من ثلثيهم من الأطفال والنساء والمسنين.

أوضحت أن 9425 شهيداً ارتقوا في قطاع غزة، وأصيب أكثر من 25 ألفا، وفي الضفة ارتفع عدد الشهداء إلى 147، والجرحى إلى أكثر 2200.

وكانت الفصائل الفلسطينية قد شنت هجوماً هو الأقوى على مر التاريخ على الأراضي المحتلة، حيث تسبب ذلك في مقتل المئات، وأسر أكثر من 120 شخصاً من الأراضي المحتلة إلى قطاع غزة.

ومنذ ذلك الحين، شنت قوات الاحتلال قصف عنيف وإجرامي على قطاع غزة، ما أسفر عن تشريد واستشهاد وإصابة الآلاف من المواطنين الفلسطينيين، وظهور دعوات من أجل نزوح الفلسطينيين إلى خارج القطاع.

وحذرت مصر، في بيان صادر عن وزارة الخارجية، من مطالبة الجيش الإسرائيلي سكان قطاع غزة وممثلي الأمم المتحدة والمنظمات الدولية في القطاع، بمغادرة منازلهم خلال ٢٤ ساعة والتوجه جنوباً.

وأكدت مصر، على أن هذا الإجراء يعد مخالفة جسيمة لقواعد القانون الدولي الإنساني، وسوف يعرض حياة أكثر من مليون مواطن فلسطيني وأسرهم لمخاطر البقاء في العراء دون مأوى في مواجهة ظروف إنسانية وأمنية خطيرة وقاسية، فضلاً عن تكدس مئات الآلاف في مناطق غير مؤهلة لاستيعابها.

وطالبت مصر، الحكومة الإسرائيلية بالامتناع عن القيام بمثل تلك الخطوات التصعيدية لما سيكون لها من تبعات خطيرة على الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.