الكويت تواصل إيصال المساعدات الإنسانية إلى مستحقيها

0 61

الكويت: ياسرنبيه

(كونا) – واصلت الكويت نشاطها الدؤوب بأيدي أبنائها في إيصال المساعدات الإنسانية، إلى مستحقيها، تأكيدا لدورها الإيجابي الرائد في مجال العمل الإنساني، من خلال انتهاج سياسة تعتمد على مسارين متوازيين، أحدهما سياسي والآخر ميداني.
وتهدف هذه المساعدات إلى دعم المحتاجين والضعفاء، حول العالم ووقف الانتهاكات التي ترتكب ضدهم، وذلك ترجمة للتوجيهات السامية للقيادة السياسية الرشيدة، التي دأبت على تخفيف المعاناة عن هذه الفئات، وانطلاقا من المسؤولية الأخلاقية والإنسانية، التي تتحملها الكويت تجاه الشعوب الفقيرة حول العالم.
وتعد الجمعيات الخيرية الكويتية علامة بارزة في ساحات العطاء الإنساني، بفضل تحركاتها الميدانية السريعة في جميع المناطق، وجهودها التي تندرج كجزء من الواجب الإنساني، الذي يعبر عنه الموقف الرسمي للكويت قيادة وحكومة وشعبا.
ومع انطلاقة قطار العام الدراسي الجديد أعلنت جمعية الهلال الأحمر الكويتي انطلاق حملة «تبرع لتعليمهم» لصالح أبناء الأسر المحتاجة في الكويت وذلك للسنة الرابعة على التوالي في مجمع الأفنيوز.
وقال نائب رئيس مجلس ادارة الجمعية أنور الحساوي في تصريح صحفي، على هامش إطلاق الحملة، إن هناك عددا من أبناء الاسر المحتاجة في الكويت، سيتمكنون عبر هذا التبرع من مواصلة تعليمهم أسوة بالآخرين.
كما واصلت جمعية الهلال الأحمر الكويتي توزيع مساعدات إغاثية وأضاحي العيد في موريتانيا، لاسيما في ولاية الحوض الشرقي «النعمة»، في مقاطعتي «امرج وباسكنو» اللتينن تعانيان أوضاعا إنسانية صعبة.
بدورها قامت جمعية الرحمة العالمية بإكمال تنفيذ مشروع الأضاحي هذا العام في السودان عبر ذبح 170 رأسا من البقر و101 رأس من الضأن بتكلفة اجمالية بلغت 30 الف دينار كويتي.
ومن جانبه قال مدير المكتب الكويتي للمشروعات الخيرية بالقاهرة إسماعيل الكندري إن المكتب مستمر بتنفيذ «مشروع الاضاحي» للعام الـ31 على التوالي في مصر وذلك بمناسبة عيد الأضحى المبارك.
ويحرص سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، على أعمال الخير التي امتدت إلى معظم أرجاء الأرض إضافة إلى الجهود الإنسانية التي تنظمها حكومة الكويت فضلا عن مشاريع الجمعيات الخيرية الأهلية التي تستهدف أنحاء مختلفة من العالم بهدف مساعدة المحتاجين والمنكوبين.
وتتنوع سبل العمل الخيري في الكويت حيث تعمل الدولة جاهدة وكذلك المواطنون على تقديم المساعدات لكل من يحتاجها في أي مكان حول العالم بغض النظر عن الدين أو الوطن أو الجنس أو اللون وإيصال الاحتياجات الأساسية من طعام وشراب وخدمات صحية وتعليمية إلى المجتمعات الفقيرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.